تعريف المهرجان

  • PDF

            يعتبر مهرجان فاس الوطني للموسيقى المغربية واحد من أهم المواسم و اللقاءات الفنية الوطنية المرتبطة بالتراث المغربي حيث إنه جمع أكبر عدد من الأجواق الكبرى المختصة في هذا النوع من الموسيقى، ويحضره عادة نحو 200 عازف ومنشد من أهم المدن المغربية المختصة لهذه الموسيقى.كما يتوافد عليه هواة هذا الطرب الرفيع من جميع جهات المغرب، ومن المغاربة المستوطنين في عدة مدن أروبية و أمريكية.حيث يستمتعون بالعروض الفنية الرفيعة لهذا التراث، ويحضرون المناقشات العلمية التي تدور حول أسسه و مقوماته العلمية و الفنية و التاريخية.

 

 

 

 

 

 

          لقد تأسس هذا المهرجان في نهاية الثلاثينات في القرن الماضي (ماي1939) بهدف الحفاظ على هذا التراث الفني الذي كان ينتقل بين الأجيال بواسطة الرواية الشفهية،وتتلاشى أجزاؤه بوفاة كبار الشيوخ و المعلمين الذين يحتفظون بمضامينه الغنية بأجمل الألحان.فكان هم المنتديين 2 الدورة الأولى من هو تحديد مجموع مكونات هذا الفن الجميل و العمل على تعزيز دور المعاهد الموسيقية في الحفاظ عليه و تعليمه للأجيال و العمل على تعزيز دور المعاهد الموسيقية في الحفاظ عليه و تعليمه للأجيال الجديدة في كل من معاهد فاس و الرباط و مراكش و غيرها .

 

           و جاءت الدورة الثانية من هذا المهرجان (أبريل 1969) تتم مناقشة الأسس النظرية التي يقوم عليها هذا التراث ولتوضع رسميا وثائق طبوع ومقامات و إيقاعات الموسيقى الأندلسية من طرف لجنة وطنية تمثل مختلف الأساليب الموروثة في المدن التي حافظت على هذا الفن،تم توالت الدورات بشكل متقطع بسبب الظروف التي تحيط دائما بالمبادرات من هذا النوع.و انطلاقا من الدورة الحادية عشرة.سيصبح "مهرجان الموسيقى الأندلسية"موسما ثقافيا رسميا يقام كل سنة بفضل مبادرة المجلس البلدي لمدينة فاس الذي قرر الحفاظ على جميع الفنون التي  تمثل الثقافة المغربية الأصيلة و التي كان لفاس فيها - ومازال-   دور الريادة. وها هي تنعقد الدورة 15 من هذا المهرجان في ظل دعم المجلس لهذا الفن التراث الجميل.

شارك مع :

Deli.cio.us  - * -  Digg  - * -  reddit  - * -  Facebook  - * -  StumbleUpon  - * -  Newsvine